أمراض جلدية تحدث فقط أثناء الحملأمراض جلدية تحدث فقط أثناء الحمل سنتحدث عن بعض الأمراض الجلدية التى تحدث اثناء الحمل وذلك كنبذة بسيطة جدا دون الدخول فى تفاصيل للموضوعات

ومن خلال موقع اطباء الجلدية سيتم شرح تفصيلى لكل موضوع وماهى طرق العلاج الممكنة والمتوفرة فى موضوع الحوامل والاعراض التى تظهر على الجلد خلال فترات الحمل

ركود للمادة الصفراوية فى الكبد مع الحمل

 يحدث ذلك فى أخر 3 شهور من الحمل نتيجة اضطراب فى افراز العصارة المرارية
ويظهر فى صورة حكة جلدية شديدة عامة بالجسم دون ظهور اصابة معينة فى الجلد وقد يصاحب ذلك اصفرار بلون الجلد والعنين فى بعض الحالات

وتعالج هذه الحكة باستخدام المرطبات, الأشعة الفوق بنفسجية ودواء الكوليستيرامين عن طريق الفم
– قد يحدث نقص فى فيتامين ك فتتعرض المصابات إلى نزيف احياناً
– قد يؤثر ذلك على الجنين فيؤدى إلى نقص وزنه أو وفاته احياناً

احتمال تكرار ذلك مع الحمل التالى لدى المصابات يصل إلى 50 فى المائة

قوباء هربسية الشكل

 تبدأ ايضا فى أخر 3 شهور من الحمل ويحتمل ايضا تكرارها مع الحمل التالى
– يظهر فى صورة طفح جلدى أحمرعلى نطاق واسع ذو حدود صديدية ما عدا الوجة والقدم والكف والبعض يعتبرها نوع من الصدفية الصديدية
– تكون مصحوبة بنقص كالسيوم
– قد يحدث عدم اكتمال للحمل بسبب قصور فى المشيمة

العقبول الحملي

يظهرعادة في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل مع احتمالية ظهوره فى الحمل التالى فى وقت مبكر وبشكل أشد
– يبدأ بظهور بقعة حمراء مرتفعة عن سطح الجلد تشبه الأرتيكاريا وتكون مصحوبة بحكة جلدية شديدة. يكون بداية ظهورها حول السرة ثم تتحول إلى فقاعات تصيب أماكن مختلفة من الجسم ماعدا الوجه والأغشية المخاطية والراحتين والأخمصين
– يتحسن هذا المرض خلال اسابيع او شهور بعد الولادة ولكن فى حالات نادرة قد يصبح مزمن
– هناك احتمالية لعودة المرض ايضا مع استخدام موانع الحمل عن طريق الفم او مع الطمث
– قد يحدث ولادة مبكرة او نقص فى وزن الجنين او وفاته احياناً

أمراض جلدية تحدث فقط أثناء الحمل

الحكة الشروية الحطاطية الصفيحية للحمل

هى الأكثر شيوعا مع الحمل وخاصة الحمل الأول
– تحدث فى الثلث الأخير من الحمل
– تظهر الأعراض فى صورة حكة جلدية شديدة  يصاحبها ظهور اصابة بأشكال مختلفة على سطح الجلد منها ما هو حويصلى او حمامى الشكل ومنها ما يشبه الأرتيكاريا و تظهر هذه الإصابة فى البطن ثم تمتد إلى أماكن أخرى تاركة الوجه والإخمصين والراحتين
– لا يشكل ذلك خطرا على الجنين
– هناك احتمال لتكرارها ايضا مع الحمل التالى

ثانياً أمراض جلدية تتفاقم أو تزداد نسبة الإصابة بها اثناء الحمل

 ومن أشهر هذه الأمراض

الإمراض الجلدية المعدية خاصةًًًً الفطرية مثل الإلتهابات الفطرية المهبلية أو الفيروسية مثل الجديرى المائى والثألول خاصة النوع التناسلى وذلك نظرا لانخفاض المناعة أثناء الحمل
– امراض الجلد الإلتهابية ومنها الإكزيما, حب الشباب , الأرتيكاريا ,الحساسية التأتبية و الصدفية, إلا ان الصدفية قد تتحسن بشكل كبير لدى بعض السيدات الحوامل

 الأمراض المناعية التى لها علاقة بالجلد مثل :الذئبة, والتهاب المفاصل نتيجة الروماتويد والفقاع الشائع

نصائح العناية بالبشرة :

ومن خلال موقع أطباء الجلدية (موقع العناية بالبشرة والشعر) نقدم نصائح بسيطة ومنها

الاستحمام:  يفضل الاستحمام يوميا حتى وانت بالبيت وفى حالة الخروج فى درجات الحرارة العالية يفضل الاستحمام مرة اخرى عند العودة ويكون من ماء الصنبور (الحنفية-الدش) العادى

الحفاظ على حيوية الجلد:استخدام منظفات من نوع اللوسيون للجسم لانها خفيفة على الجسد ولطيفة عليه الى جانب مساعدتها فى تخفيف جفاف الجلد وعند عند استخدامك للفوطة او المنشفة لا تفرك الجسم بشدة ولكن عن طريق التجفيف اللطيف او الطبطبة للجسم فقط وذلك لحماية الزيوت الطبيعية للجلد

مكان جيد التهوية: الجلوس فى مكان جيد التهوية حتى لا يحدث تعرق للجلد

الملابس: يفضل ارتداء الملابس القطنية الخفيفة للتهوية الجيدة للجسم وتجنب اى مشكلة لحساسية الجلد نتيجة بعض الملابس الأخرى

آشعة الشمس الشديدة: تجنب التعرض للشمس عند ذهابك الى العمل  او الجامعة وفى فى حالة وجود حساسية لاشعة الشمس يمكنك استخدام محجبات الشمس ووضعها قبل نصف ساعة من الخروج وتكرارها كل ساعتين حتى لو فى العمل ومن الاوقات المناسبة للتعرض للشمس دون مخاطر كبيرة قبل الساعة الثامنة صباحا وهو وقت مناسب للذهاب للعمل وبعد الساعة الرابعة او الخامسة مساء حسب دولتك والجو فيها

التغذية الصحية من الفاكهة والخضروات: تعتبر الخضروات والفواكه مفيدة جدا لما تحتوية على معظم المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة التى تعتبر مصدر حيوى للجسم ويجب الاهتمام بها جدا

نصائح للعناية بالشعر:

1- ايقاف أى منتجات تستخدمها من تلقاء نفسك حتى لا تسبب ضرر للشعر

2- التغذية الجيدة من الخضروات والفواكه والأسماك مثل الزنك وأوميجا 3

3- عدم تمشيط الشعر بكثرة والتمشيط برفق حتى لا يحدث احتكاك شديد بفروة الرأس

4- استخدام مشط ذو أسنان واسعة للتقليل من التساقط

5- الأكتفاء بغسيل والشعر مرتين أسبوعيا وذلك للتقليل من جفاف الشعر

6- يمنع أى صبغات أو ألوان أو حتى الحنة الطبيعية للشعر (في حالات التساقط)

آخر تحديث للموضوع 4 نوفمبر 2017